مرحبا يا.. زائر .. نتمنى لك قضاء أجمل الأوقات برفقتنا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولدخول الأعضاء
طائفتي سوري

المواضيع الأخيرة
» علاء العيد ع قبال المية
من طرف اشتياق الروح السبت يوليو 25, 2015 8:28 am

» وينك...شو صاير ماحدا عم يدخل؟؟؟؟؟؟؟؟؟
من طرف اشتياق الروح السبت يوليو 25, 2015 8:17 am

» ارجعو بقاااااااااااا
من طرف اشتياق الروح السبت يوليو 25, 2015 8:10 am

» سليمى ................
من طرف غسان حسن الأربعاء ديسمبر 24, 2014 10:20 pm

» إذا تأخر الزوج؟؟؟؟
من طرف kasem22 الخميس ديسمبر 18, 2014 10:55 pm

» الآية التي جمعت حروف اللغة العربية .....
من طرف غسان حسن الأربعاء نوفمبر 05, 2014 5:21 pm

» مساااا الخيرر
من طرف shireen الأربعاء نوفمبر 05, 2014 12:36 am

» مساااا الخيرر
من طرف shireen الأربعاء نوفمبر 05, 2014 12:36 am

» حذار .....
من طرف غسان حسن الإثنين نوفمبر 03, 2014 5:50 am

» برنامج الدوام أدب إنكليزي
من طرف idris الثلاثاء أكتوبر 14, 2014 7:13 am

» لا تسأليني ....
من طرف غسان حسن الأحد أغسطس 31, 2014 5:37 am

» سجل حضورك بأسم شخصية تاريخية تاثرت بها ....!!!!
من طرف هبة 1990 الإثنين يوليو 14, 2014 10:14 am

» الى إدارة قسم اللغة الفرنسية في جامعة تشرين
من طرف nedalo الإثنين مايو 26, 2014 5:31 am

» يا حبيبي .........
من طرف غسان حسن الأربعاء أبريل 23, 2014 4:02 am

» رباه ...!!
من طرف غسان حسن الأربعاء أبريل 23, 2014 3:56 am

» رقَّ الفـؤَادُ .........
من طرف غسان حسن الأربعاء أبريل 16, 2014 4:52 am

» ابن الرومي - هجاء
من طرف غسان حسن الأربعاء أبريل 16, 2014 4:46 am

» معشوقتي ذرة الكربون
من طرف غسان حسن الثلاثاء أبريل 15, 2014 3:18 am

» كأسٌ من سراب
من طرف غسان حسن الثلاثاء أبريل 15, 2014 3:09 am

» تناقض الصور
من طرف nedalo الإثنين مارس 31, 2014 1:52 am

» افتتاح مكتبة سيناتور
من طرف nedalo الإثنين مارس 31, 2014 1:41 am

» وطني يتضائل
من طرف nedalo الإثنين مارس 31, 2014 1:38 am

» قبلة حميمية
من طرف غسان حسن السبت مارس 15, 2014 5:41 am

» أيمت الدوام يا شياب
من طرف 7moda.3an الأربعاء مارس 05, 2014 2:04 am

» أرقام مدرسين خصوصيين
من طرف احمد رامز الأحد فبراير 23, 2014 10:37 pm


شاطر | 
 

 بشار الأسد يقاتل في ميدان اللغة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو الريم
عضو إدارة
عضو إدارة
avatar

ذكر
الاسد عدد المساهمات : 5274
نقاط : 8825
تاريخ التسجيل : 21/07/2010
العمر : 27
الموقع : ســــــــــوريـــــــــا الأســــــــــد
المزاج : رايـــــق بـــعـــد الإمـــتـــحـــان

مُساهمةموضوع: بشار الأسد يقاتل في ميدان اللغة   السبت نوفمبر 05, 2011 6:44 am

بشار الأسد يقاتل في ميدان اللغة

رأي شبكة شام 4.11.2011
------------------------------------------------


لم أشعر في يوم من الأيام أنني أريد أن أرفع رأسي عالياً .. عالياً ..
عالياً لتصبح على مستوى جبهتك يا سيدي الرئيس فأطبع قبلة الحب و الامتنان و
الفخر و الاعتزاز بأنك رئيسي كما شعرت ذلك اليوم الذي قلتني فيه..ذلك
اليوم الذي صغت روحي و وجداني كلماتٍ ليست كل الكلمات ..ذلك اليوم الذي
رسمت كل ما يعتمل في روحي و فكري و ذاكرتي الجميلة عن هذا البلد الرائع
الذي لا يشبههم و لن يشببهم ما بقي سوري واحد على هذه الأرض الطاهرة..كانت
حروفك التي صغتها بكل الوعي و الفطنة و رسمتها بكل الدقة و الفن و وضعت
فوقها كل نقط الحقيقة و الواقع، و كل ما كان.. و ما هو الحال.. و ما يجب أن
يكون..كانت الدواء الذي بَلْسَم كل جراحات اللغة و نزيفها.

يطيب
للسوريين -كل السوريين- دائماً أن يفتخروا بمشهد الكنيسة تعانق الجامع و
بتلك اللحمة الرائعة و بذلك النسيج المتماسك بين أطياف المجتمع السوري الذي
لا يوجد مثيل له في كل العالم ..يعددون بفرح أصدقاءهم الذين قضوا و يقضون
معهم أجمل الأوقات..سهروا معاً و تقاسموا مقاعد الدراسة معاً .. و خرجوا
معاً .. و لعبوا الورق و الطاولة معاً ..و ربما خاضوا معاً نقاشات و جدالات
عقائدية و دينية انتهت بضحكة من هنا و نكتة من هناك و غمزة أو زكزكة ما
بينهما..ليس ثمة خطوط خوف و لا نقاط معابر في ذاكرة السوريين .. حتى العشق
كان مباحاً و لا يزال بين كل أطياف المجتمع .. و بسبب كل هذا كنا نقول
سورية غير..سورية مختلفة.

ألمنا و ألم من يقرأنا الآن هو أننا
احتجنا في نكد من الزمان -و نعرف أنه إلى حين- أن نستعمل مفردات من قبيل
"الطائفة" و "المذهب" و "الأقليات و الأكثريات" و "التسامح" و "العيش
المشترك"، و كنا كلما اضطررنا إلى استخدامها انتابتنا موجة من القهر و لعن
الزمان و لعن عهرة الزمان الذين أوصلونا إلى هنا..لا لشيء إلا لأن هذه
الثقافة و تلك المفردات دخيلة و طارئة على قاموس و ذاكرة و وجدان كل سوري
حقيقي في زمن لبس فيه العلمانيون العمائم و أطلق الليبراليون اللحى المخضبة
بحناء العرعور و اتحد قدامى الشيوعيين مع الرفيق الصياصنة.. و أما الأحرار
الجدد فقد كتبوا دستور ثورتهم بعد أن تشبعوا من فتاوى تشيغفارا الزمان ابن
تيمية..و يبقى الأسد وحده يقاتل على ساحة اللغة و المصطلحات و يحارب في
ميدان الكلمات و معانيها فيقيم حدَّ الوطنية و العفة و الطهارة على ثلة
العهرة و القوادين الذين كانوا و ما يزالون يحاولون ممارسة فعل الزنا في
لغتنا و مصطلحاتنا و ذاكرتنا و ثقافتنا..

ما قاله بشار الأسد عن
أن سورية "لا يوجد فيها أقليات و أكثريات" و ليس من قاموسنا تلك المصطلحات و
لسنا في حاجة لنبرهن على لحمتنا و وحدتنا و تماهي كل الحدود بين ألوان
مجتمعنا الزاهية جعلني أعرف مرة أخرى لماذا اختاره الله لهذا البلد..و
لماذا نردد جميعاً أن "سوريا الله حاميها".

هي مناسبة لنا في شبكة
شام لنعيد التذكير بأننا و نحن الذي قاتلنا بلا هوادة أولئك الطارئين
المارقين الذين حاولوا مد أياديهم على أجمل الأسامي و تشويهها لن نوفر
أحداً بعد اليوم من بعض من يطيب له ركب ألم أهلنا و ألمنا و امتطاء دماء
أطهر الناس و أكرم الناس و أنبل الناس ليجمع حوله بعض الأغبياء الذي يقبلون
أن تمسح أدمغتهم و تفلح و تزرع بفكر طائفي مريض..

انتبهوا إخوتي..

غالباً ما تفرّخ الأزمات أقزاماً يتعيشون على دماء الضحايا و آلامهم
فيلعبون على جراحهم و ينفخون عليها هواء بارداً قد يريح بعض المرضى نفسياً و
عقلياً إلى حين، لكنه هواء معبأ بسم الطائفية اللعينة التي واجبنا و قدرنا
جميعاً أن نكون في أقصى درجات الصحو و اليقظة و الانتباه و التحفز
لمحاربتها و دفنها في مهدها.

لن نعيد ما قلناه دائماً أن ما حمى
سوريا بعد الله و حكمة السيد الرئيس و بطولة جيشنا و شهدائنا هو وعينا و
تلاحمنا و ذلك المخــــــــــزون الكبير من المحبة لبعضنا التي فاجأت كل من
مد يده ليعبث بالنسيج السوري..غنيٌّ عن القول أيضاً أن الإرهاب لم يكن
يوماً إلا عابراً للطوائف و للأديان و المذاهب و عابراً لحدود الحارة أو
الشارع أو القرية.. الإرهاب في سورية أصبح أو سيصبح قريباً جداً على جيفة
متعفنة قد تجد بعض الطيور اللاحمة المتعيشة عليها لكن واجبنا كان و يبقى أن
ندفنها في أقرب مزبلة للتاريخ أو نرميها في وجه صنّاعها و نقول لهم: هذه
بضاعتكم ردت إليكم

عشتم و عاش الأسد و عاشت سوريا الأسد

و تبقى سوريا غيـــــر..و سوريا بخير

شبكة شام الإخبارية



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شـــــام
مشرفة قسم مواضيع عامه تهم المرأة
مشرفة قسم مواضيع عامه تهم المرأة
avatar

انثى
العقرب عدد المساهمات : 4018
نقاط : 7276
تاريخ التسجيل : 18/08/2010
العمر : 25
الموقع : احلى لادقية
المزاج : غيييييييير شكل

مُساهمةموضوع: رد: بشار الأسد يقاتل في ميدان اللغة   الأحد نوفمبر 06, 2011 8:27 pm

اقتباس :
يطيب
للسوريين -كل السوريين- دائماً أن يفتخروا بمشهد الكنيسة تعانق الجامع و
بتلك اللحمة الرائعة و بذلك النسيج المتماسك بين أطياف المجتمع السوري الذي
لا يوجد مثيل له في كل العالم ..يعددون بفرح أصدقاءهم الذين قضوا و يقضون
معهم أجمل الأوقات..سهروا معاً و تقاسموا مقاعد الدراسة معاً .. و خرجوا
معاً .. و لعبوا الورق و الطاولة معاً ..و ربما خاضوا معاً نقاشات و جدالات
عقائدية و دينية انتهت بضحكة من هنا و نكتة من هناك و غمزة أو زكزكة ما
بينهما..ليس ثمة خطوط خوف و لا نقاط معابر في ذاكرة السوريين .. حتى العشق
كان مباحاً و لا يزال بين كل أطياف المجتمع .. و بسبب كل هذا كنا نقول
سورية غير..سورية مختلفة.

راااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااائع

جد يسلم هالايدين ابو الريم المزوق لان نقلتلنا هالمقال


"أبداً لن أنسى ان أحداً لم يشعر
بعذاب امرأة اطبقت بأسنانها على خشب النافذة كي لا تنادي أحداً .. لأنها
تعرف ان أحداً لن يستجيب .."

غادة السمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو الريم
عضو إدارة
عضو إدارة
avatar

ذكر
الاسد عدد المساهمات : 5274
نقاط : 8825
تاريخ التسجيل : 21/07/2010
العمر : 27
الموقع : ســــــــــوريـــــــــا الأســــــــــد
المزاج : رايـــــق بـــعـــد الإمـــتـــحـــان

مُساهمةموضوع: رد: بشار الأسد يقاتل في ميدان اللغة   الأحد نوفمبر 06, 2011 9:54 pm

ولو شام هاد واجبنا الوطني
نورتي الموضوع بمرورك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بشار الأسد يقاتل في ميدان اللغة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلية الآداب في جامعة تشرين :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: